دكتور / إسماعيل عبد المالك محمد إسماعيل
عزيزى الزائر هذه الرسالة تفيد أنك غير مسجل فى المنتدى وندعو لك بتصفح سعيد فى المنتدى كما نتمنى مشاركتنا بآرائك ومقترحاتك لتطوير المنتدى هذا بالاضافة الى تشريفنا بستجيلك معنا لتكن استفادتك اكبر واكثر عمقا

دكتور / إسماعيل عبد المالك محمد إسماعيل

رسائل وأبحاث ومقالات علمية, شعر وخواطر وقصص قصيرة , مقالات أدبية , جمعية خريجى المعهد العالى للتعاون الزراعى, دكتور اسماعيل عبد المالك
 
الرئيسيةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 الباب الأول

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Dr Esmaiel Abdel Malek
الادارة
الادارة
avatar

عدد المساهمات : 261
تاريخ التسجيل : 22/01/2011

مُساهمةموضوع: الباب الأول   السبت فبراير 04, 2012 3:34 pm




البـــاب الأول
المقدمة
- تمهيد
- مشكلة البحث
- أهمية البحث
- عمق البحث
- أهداف البحث
- الفروض البحثية
- التعاريف الإجرائية





البـاب الأول
المقدمة
تمهـــيد :
تعتبر الزراعة قاعدة كل تطور حضارى وإستقرار بشرى ورخاء وأمن لحياة الإنسان منذ أن وجد على هذه الأرض ، كما أنها هى أم الصناعات وركيزتها وعليها تعتمد بالضرورة حياة الإنسان وحياة أبنائه من بعده ، ولقد ظهرت الحاجة الملحة إلى زيادة الإنتاج الزراعى نظراً لزيادة السكان ، فبدأ يهتم بتفحصها ضمن ما يفحص من الظواهر الأخرى فى بيئته حتى أدرك أنها صناعة ليست كما يبدوسهلة ومعروفة ، بل إنها كانت كذلك قديماً فقط نظراً لأنها أولى الصناعات التى أحترفها البشر الأوائل ، وكذلك قادتهم من الأنبياء والمرسلين بعد ذلك . ( عمر، 1992 ص: 1 )
ويعتبر الإرشاد الزراعى أحد الأجهزة الرئيسية المسئولة عن زيادة وتحسين نوعية الإنتاج الزراعى وتنمية الأسرة المصرية وتحسين مستوى معيشتها ، وذلك من خلال إحداث التغيرات التعليمية فى معارف ومهارات واتجاهات المزارعين وأسرهم من خلال توصيل نتائج البحوث الزراعية إليهم وإقناعهم بتطبيقها
ويعنى الإرشاد الزراعى فى مصر بالعمل على حل المشكلات التى تعيق زيادة إنتاجية المزارع عن طريق تعليمه وتدريبه على الحلول التى يقرها البحث العلمى فى مختلف مجالات الإنتاج وبالطرق التى تتناسب مع الظروف البيئية التى يتم فيها هذا العمل مع ضرورة توفير مستلزمات الإنتاج بالقدر المناسب وفى الوقت المناسب . هذا وقد تم أخيراً ربط البحث بالإرشاد الزراعى عن طريق عمل الباحثين والأخصائيين والمرشدين معاً على المستويات المحلية . ( عمر1992 ، ص 116 ) .
وحتى يقوم الإرشاد الزراعى بدوره المزدوج بين البحث والتطبيق فمن الضرورى أن تكون هناك صلة وثيقة وتعاون تام مستمر بينه وبين أجهزة البحث الزراعى ، فالإرشاد الزراعى بدون بحوث تطبيقية وهى سلعته التى يتعامل بها لايحقق أهدافه .. وبالمثل فإن البحوث الزراعية بدون جهاز إرشادى فعال تبقى نتائجها حبيسة بدون تطبيق . ( العادلى 1971، ص : 17 )
ولذلك فإن الإرشاد الزراعى ينمو ويتطور كلما نمت حركة البحث العلمى وتطورت ، وكلما زاد ترابط وتلاحم أجهزة البحوث الزراعية والإرشاد الزراعى فى مختلف مستوياته . ( عمر 1965 ، ص : 28 ) وتأخذ الصلة بين الإرشاد الزراعى والبحث العلمى أشكالاً مختلفة على المستوى العالمى ، فقد تكون الصلة قوية ومباشرة ، كما هو الحال فى اليابان والولايات المتحدة الأمريكية ، حيث يتصل الجهازان إتصالاً مباشراً من خلال تواجدهما تحت إدارة واحدة ، ففى اليابان توجد بوزارة الزراعة مصلحة تسمى " إدارة التنمية " تشرف على كل من الإرشاد والبحث الزراعى فى البلد ومركزها طوكيو ، كما توجد " وحدات بحوث صغيرة " فى كل مركز ، ويتبع هذه الوحدات " أخصائيو المواد الإرشاديون " حتى يكونون دائماً على اتصال بالبحوث ويساعدون المرشدين الذين يعملون فى القرى ، أما فى الولايات المتحدة الأمريكية فتقوم كلية الزراعة فى الولاية بوظائف الأبحاث والتعليم والإرشاد ، وغالباً ما يكون عميد الكلية هو نفسه مدير الإرشاد فى الولاية ، وهذه أعلى درجة من الإرتباط والتعاون بين البحث والإرشاد الزراعى على مستوى الولاية . ( خليفة 1967 ، ص : 93 )
أما فى مصر فهو يمثل أحد قطاعات ثلاثة رئيسية فى الوزارة هى قطاع الإرشاد الزراعى وقطاع البحوث الزراعية وقطاع الدراسات الإقتصادية الزراعية ، ويتبع قطاع الإرشاد فى هذا المستوى الإدارة المركزية للإرشاد الزراعى والتى تضم مجموعة من الإدارات العامة مثل إدارة البرامج الإرشادية وإدارة الوسائل الإرشادية وإدارة المتابعة والتوجيه وإدارة الشؤون المالية والإدارية وإدارة التنمية الريفية .
ويحتاج جهاز الإرشاد مثله كأى منظمة إلى خطوط سلطة مفهومة بوضوح كما تحتاج هيئة العاملين بالإرشاد إلى معرفة من ستكون مسئولة أمامه ، وكيف تكون المسئولية ، وكيفية تقييمها ، وعلى الرغم من أن هذه الموضوعات عادة ما تكون جزءاً من توصيف أداء العمل إلا أنها يجب أن تكون جزءاً لا يتجزأ من البناء التنظيمى للجهاز الإرشادى ومتوائمة معه .
( عمر 1992 ، ص : 516 )
مشكلة البحث :
لاشك أن المرشد الزراعى هو حجر الأساس فى العمل الإرشادى حيث يقوم بالإتصال المباشربجمهور المسترشدين فى مواقع عملهم لتزويدهم بالتوصيات والمعلومات والمهارات ، ويشاهد بنفسه تبنيهم وتنفيذهم للتوصيات الإرشادية ، كما يتعرف بنفسه على المشكلات والمعوقات التى تواجههم أثناء تنفيذ التوصيات الإرشادية ، ويعتبر أخصائيو المواد الإرشادية هم المصدر المباشر لحصول المرشد على ما يحتاجه من المعلومات فى مجال الإرشاد الزراعى حيث يشترك الأخصائى فى إجراء البحوث فى مجال تخصصه ومن هنا فإن لديه الكثير من المعارف والخبرات فى هذا المجال والتى قد لاتتوافر لدى المرشد الزراعى .
ولذلك كان ضرورياً أن توجد بين كل من أخصائى المواد الإرشادية والمرشد الزراعى علاقات عمل تيسر المشاركة بينهم فى أداء المهام الوظيفية لكل منهم بحيث يؤدى ذلك فى النهاية إلى تحقيق التكامل والتنسيق بينهما مما يترتب عليه توفير التوصيات الإرشادية المناسبة ونقلها للمسترشدين بأسلوب واضح ومتكامل ليسهل تبنيها
وعل الرغم من أهمية هذه العلاقة بين أخصائى المواد الإرشادية والمرشد الزراعى فإنها تبدوا غير واضحة فى الهيكل التنظيمى الإرشادى كما أن مسئوليات كل منهما نحو الآخر غير محددة ، ولهذا كانت هذه الدراسة لتحديد نوع وصور ودرجة هذه العلاقة وإيجاد أفضل السبل والأساليب لتقويتها من أجل تدعيم العمل الإرشادى ودفعه إلى تحقيق أهدافه . وذلك من خلال الإجابة على بعض التسـاؤلات التــالية : ما هى المهام الوظيفية التى يشارك فى أداءها أخصائيو المادة الإرشادية مع المرشدين الزراعيين و شدة المشاركة بينهم ؟
وما هى المهام الوظيفية التى يشارك فى أدائها المرشد الزراعى مع أخصائى المواد الإرشادية وشدة هذه المشاركة ؟
ما هو رأى كل من أخصائى المواد الإرشادية والمرشدين الزراعيين فى أهمية المشاركة بينهم؟
وماهى صورعلاقات العمل الحالية بين كل من أخصائى المواد الإرشادية والمرشدين الزراعيين ؟
وماهى درجة الرضا للأخصائيين والمرشدين عن علاقات العمل الحالية بينهم ؟
وما هى المعوقات التى تواجه أخصائى المواد الإرشادية والمرشدين الزراعيين أثناء المشاركة فى أداء المهام الوظيفية المشتركة بينهم ؟
وماهى مقترحات هؤلاء المبحوثين لتقوية علاقات العمل بين أخصائى المواد الإرشادية والمرشدين الزراعيين ؟
وما هى الطرق والوسائل التى تمكن من تقوية هذه العلاقة على المستوى المحلى ؟
وأخيراً ماهى صور العلاقة بين بعض المتغيرات الشخصية للمبحوثين من أخصائى المواد الإرشادية والمرشدين الزراعيين وبين رأيهم فى درجة المشاركة وأهمية المشاركة بينهم .

أهمية البحث :
مما لاشك فيه أن تحديد نوع وصور ودرجة المشاركة بين أخصائى المواد الإرشادية والمرشدين الزراعيين فى أداء المهام الوظيفية المشتركة وكذلك التعرف على رأى المبحوثين فى كيفية تحقيق علاقات عمل قوية بين كل من أخصائى المواد الإرشادية والمرشدين الزراعيين ، وتحديد درجة الرضا للأخصائيين والمرشدين عن علاقات العمل الحالية بينهم وكذا التعرف على صور وطرق المشاركة بينهم ، ودرجة هذه العلاقة والمعوقات التى تؤدى إلى ضعف هذه العلاقة وطرق التغلب على هذه المعوقات سوف يساعد ويمكن كل من الأخصائيين والمرشدين من أداء أدوارهم على أكمل وجه لتحقيق الأهداف المرجوة من كل فريق منهما للنهوض بالإنتاج الزراعى كماً وكيفاً وخاصة فى ظل المنافسة القوية التى يمر بها العالم حالياً ، وذلك من أجل تحقيق أهداف التنمية الزراعية وما يترتب عليها من رخاء المزارع المصرى وتقدمه وتحقيق التنمية الشاملة فى مصر بصفة عامة . كما أن نتائج هذه الدراسة سوف تساعد فى إعداد البرامج التدريبية لتنمية الوعى بأهمية علاقات العمل لكل من أخصائى المواد الإرشادية والمرشدين الزراعيين .

عمق البحث :
نظراً لتعدد العلاقات داخل مستويات الجهاز الإرشادى فقد أقتصر البحث فى دراسته لعلاقات العمل بين أخصائى المواد الإرشادية والمرشدين الزراعيين وذلك من حيث نوع العلاقة وصور وطرق ودرجة المشاركة بينهم فى أداء المهام والأنشطة الوظيفية . كما أقتصرت الدراسة على محافظة البحيرة حيث أنها موطن ومحل إقامة الباحث مما يسهل عليه جمع بيانات دقيقة من المستبيينين وإجراء البحث فى ظروف مناسبة مالياً وبدنيا .

أهداف البحث :ً
تحددت أهداف البحث فيما يلى :-
1- تحديد درجة مشاركة أخصائيى المواد الإرشادية فى أداء المهام والأنشطة الوظيفية للمرشدين الزراعيين .
2- تحديد درجة مشاركة المرشدين الزراعيين فى أداء المهام والأنشطة الوظيفية لأخصائيى المواد الإرشادية .
3- تحديد رأى أخصائى المواد الإرشادية والمرشدين الزراعيين فى أهمية المشاركة بينهم فى أداء مهامم وأنشطتهم الوظيفية.
4- التعرف على نوع وصور وطرق المشاركة بين كل من أخصائى المواد الإرشادية والمرشدين الزراعيين فى أداء مهامهم وأنشطتهم الوظيفية .
5- تحديد مستوى الرضا للأخصائيين والمرشدين عن المشاركة بينهم فى أداء مهام وأنشطتهم الوظيفية.
6- التعرف على المعوقات التى تواجه أخصائى المواد الأرشادية والمرشدين الزراعيين فى مشاركتهم لأداءمهامم وأنشطتهم الوظيفية.
7- التعرف على مقترحات أخصائى المواد الإرشادية والمرشدين الزراعيين لتقوية المشاركة بينهم فى أداء مهامهم وأنشطتهم الوظيفية .
8- تحديد العلاقة بين بعض المتغيرات الشخصية لكل من أخصائى المواد الإرشادية والمرشدين الزراعيين وهى السن والمؤهل الدراسى والتخصص والحالة الإجتماعية والنشأة ومدة الخبرة والرضا الوظيفى والرأى فى أهمية المشاركة بينهم وبين درجة مشاركتهم فى أداء مهامهم وأنشطتهم الوظيفية .

الفروض البحثية :
يمكن تحديد الفروض البحثية للدراسة فيما يلى :
1- توجد علاقة بين رأى كل من الأخصائيين والمرشدين الزراعيين فى درجة مشاركة المرشدين للأخصائيين فى أداء مهامهم الوظيفية .
2- توجد علاقة بين رأى كل من الأخصائيين والمرشدين الزراعيين فى درجة مشاركة المرشدين فى أداء أنشطتهم الوظيفية .
3- توجد علاقة بين رأى كل من الأخصائيين والمرشدين الزراعيين فى درجة مشاركة الأخصائيين للمرشدين فى أداء مهامهم الوظيفية .
4- توجد علاقة بين رأى كل من الأخصائيين والمرشدين الزراعيين فى مشاركة الأخصائيين للمرشدين فى أداء أنشطتهم الوظيفية .
5- توجد علاقة بين كل من الخصائص الشخصية التالية لأخصائيى المواد الإرشادية : السن و المؤهل الدراسى والتخصص والنشأة والحالة الإجتماعية ومدة الخبرة والرضا الوظيفى والرأى فى أهمية المشاركة لأخصائى المواد الإرشادية وبين رأيهم فى درجة مشاركتهم فى أداء مهام المرشدين الزراعيين .
6- توجد علاقة بين كل من الخصائص الشخصية التالية لأخصائيى المواد الإرشادية : السن والمؤهل الدراسى والتخصص والنشأة والحالة الإجتماعية ومدة الخبرة والرضا الوظيفى والرأى فى أهمية المشاركة وبين رأيهم فى درجة مشاركتهم فى أداء أنشطة المرشدين الزراعيين .
7- توجد علاقة بين كل من الخصائص الشخصية التالية للمرشدين الزراعيين : السن و المؤهل الدراسى والتخصص والنشأة والحالة الإجتماعية ومدة الخبرة والرضا الوظيفى والرأى فى أهمية المشاركة وبين رأيهم فى درجة مشاركتهم فى أداء مهام الأخصائيين .
8- توجد علاقة بين كل من الخصائص الشخصية التالية للمرشدين الزراعيين : السن و المؤهل الدراسى والتخصص والنشأة والحالة الإجتماعية ومدة الخبرة والرضا الوظيفى والرأى فى أهمية المشاركة للمرشدين الزراعيين وبين رأيهم فى درجة مشاركتهم فى أداء أنشطة الأخصائيين .


التعاريف الإجرائية :
أخصائى المواد الإرشادية :
هو المهندس الزراعــى التابع لمديريـة الزراعة بالمحافظة ويعمل فى تخصص محدد بمنطقة البحث.
المرشد الزراعى :
هو المؤهل علمياً للعمل فى مجال الإرشاد الزراعى ويقوم بتنفيذ البرامج الإرشادية على مستوى القرية .
علاقات العمل :
يقصد بها فى هذا البحث المشاركة بين أخصائى المواد الإرشادية والمرشدين الزراعيين فى أداء المهام والأنشطة الوظيفية لهم .






<br>
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
الباب الأول
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
دكتور / إسماعيل عبد المالك محمد إسماعيل :: كتب ورسائل وأبحاث ومقالات علمية :: رسائل وأبحاث علمية :: علاقات العمل بين أخصائيي المواد الإرشادية والمرشدين الزراعيين بمحافظة البحيرة-
انتقل الى: