دكتور / إسماعيل عبد المالك محمد إسماعيل
عزيزى الزائر هذه الرسالة تفيد أنك غير مسجل فى المنتدى وندعو لك بتصفح سعيد فى المنتدى كما نتمنى مشاركتنا بآرائك ومقترحاتك لتطوير المنتدى هذا بالاضافة الى تشريفنا بستجيلك معنا لتكن استفادتك اكبر واكثر عمقا

دكتور / إسماعيل عبد المالك محمد إسماعيل

رسائل وأبحاث ومقالات علمية, شعر وخواطر وقصص قصيرة , مقالات أدبية , جمعية خريجى المعهد العالى للتعاون الزراعى, دكتور اسماعيل عبد المالك
 
الرئيسيةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 الفصل الثامن - القياس الرقمي لمتغيرات الدراسة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Dr Esmaiel Abdel Malek
الادارة
الادارة
avatar

عدد المساهمات : 261
تاريخ التسجيل : 22/01/2011

مُساهمةموضوع: الفصل الثامن - القياس الرقمي لمتغيرات الدراسة   الإثنين فبراير 06, 2012 5:34 pm

الفصل الثامن
القياس الرقمي لمتغيرات الدراسة
Numeric Measurement of study variables
تمهيد: Preface
كان من الضروري الاستعانة بمجموعة من المقاييس والمؤشرات الرقمية الدالة على مختلف المتغيرات الداخلة فى الدراسة حتى يمكن إجراء الاختبارات الإحصائية المناسبة لطبيعة الفروض السابق الإشارة إليها، وتحقيقاً لذلك يتناول هذا الفصل عرضاً لتلك المقاييس والمؤشرات الرقمية سواء المتعلقة بالمتغيرات التابعة فى الدراسة الراهنة أو التى اختصت بقياس المتغيرات المؤثرة على الفعالية باعتبارها المتغيرات المستقلة فى هذه الدراسة. ويلزم الإشارة إلى أن الأمر تطلب ضرورة توحيد أسس القياس للمتغيرات التابعة والمستقلة على السواء ضماناً لسلامة القياس والاختبارات الإحصائية، وفيما يلي عرض لكيفية القياس الرقمى لمتغيرات الدراسة التابعة و المستقلة.
أولاً: القياس الرقمى للمتغيرات التابعة:
كما ذكر سلفاً، يقصد بالفعالية،قدرة المنظمة على تحقيق أهدافها، وعليه فقد تم تعريف الفعالية المنظمية إجرائياً باعتبارها هي قدرة المنظمة على تعبئة الموارد وذلك من خلال الحصول على الموارد اللازمة لها من البيئة ومحاولة التوظيف الأمثل لهذه الموارد وتحويلها إلى مخرجات ومنتجات لازمة للبيئة، مما يؤدى إلى عملية المساهمة فى التنمية الريفية،وعلى ذلك فقد تم قياس الفعالية من خلال ثلاثة محاور وذلك على النحو التالي :-
أ- قدرة المنظمة على تعبئة الموارد الضرورية لممارستها لأنشطتها
ويقصد به قدرة الجمعية على الحصول على الموارد اللازمة لأنشطتها من البيئة المحيطة،ويتكون هذا المتغير من مجموع الدرجات المعيارية التابعة لتسعة بنود هي:
1- عدد الأعضاء بالجمعية (عدد مطلق).
2- حجم الميزانية السنوية (بالجنية).
3- نسبة الجهود الذاتية من الميزانية (% من إجمالي الميزانية).
4- عدد مصادر الميزانية (عدد مطلق).
5- مدى كفاية الميزانية للأنشطة، وتم قياسه من خلال مقياس مكون من ثلاث عبارات هي: كافية = 3، كافية لحد ما = 2، غير كافية =1 .
6- نسبة الإناث من إجمالي أعضاء المجلس ( % من إجمالي الأعضاء).
7- نسبة الإناث من إجمالي أعضاء الجمعية العمومية ( % من إجمالي الأعضاء).
8- عدد العاملين الدائمين والمؤقتين بالجمعية (عدد مطلق).
9- مساحة مقر الجمعية ، وقد تم قياسه من خلال رقم مطلق يعبر عن مساحة المقر بالمتر.
ب- قدرة الجمعية على توظيف الموارد المتاحة فى أداء أنشطتها
ويقصد به قدرة الجمعية على الاستغلال الأمثل للموارد المتاحة لأداء الأنشطة، ويتكون هذا المتغير من مجموع الدرجات المعيارية التائية لثمانية بنود هي:
1- نسبة الأعضاء الذين يحضرون اجتماعات مجلس الإدارة (نسبة مئوية).
2- عدد اللجان بالجمعية (عدد مطلق) .
3- طريقة اختيار مجلس الإدارة (انتخاب= 3، تزكية=2، تعيين= 1) .
4- مدى انعقاد المجلس = دورى كل شهر = 1، كل ثلاثة شهور =2، كل ستة شهور= 3، كل سنة = 4.
5- متوسط نسبة حضور الجمعية العمومية (نسبة مئوية).
6- مدى انتظام اللجان المنبثقة من مجلس الإدارة : عالية = 3،متوسطة= 2، منخفضة = 1.
7- مستوى التعاون مع الجهات الحكومية كبيرة=3، متوسط=2،ضعيف= 1.
8- مستوى التعاون مع الجهات الأهلية=كبيرة= 3 متوسط=2، ضعيف= 1.
ج- درجة مساهمة الجمعية فى التنمية الريفية
ويقصد به قدرة الجمعية على تحويل الموارد والمدخلات إلى مشروعات وخدمات يستفيد منها جمهور المتعاملين، وقد تم قياس هذا المتغير بمجموع الدرجات المعيارية التائية لعدد إثنين من المتغيرات الفرعية هي:
1- عدد الأنشطة الخدمية التى قامت بها الجمعية (عدد مطلق).
2- عدد المستفيدين من الأنشطة (عدد مطلق).
وبناء على ما سبق فقد تم قياس الفعالية المنظيمية من خلال ثلاثة محاور رئيسية تشتمل على تسعة عشر بنداً (متغيرات فرعية) ، وقد تم إجراء مصفوفة معاملات الارتباط بين هذه المتغيرات الفرعية وبين الدرجة الإجمالية المعبرة عن الفعالية المنظمية (Y*) ، ومن خلال ما أسفرت عنه معاملات الارتباط تبين عدم وجود علاقة معنوية بين الدرجة الإجمالية المعبرة عن الفعالية المنظمية (Y*) من جهة وبين ستة بنود (متغيرات فرعية) هي:
1- نسبة الجهود الذاتية من الميزانية.
2- نسبة الإناث من إجمالي أعضاء الجمعية العمومية.
3- عدد العاملين الدائمين والمؤقتين بالجمعية.
4- مدى انعقاد المجلس.
5- متوسط نسبة حضور الجمعية العمومية.
6- مدى انتظام اللجان المنبثقة من مجلس الإدارة.
وعلى ذلك فقد تم استبعاد هذه المتغيرات الفرعية الستة من بنود القياس، وبذلك فقد ضمت الصورة النهائية للمقياس مجموع ثلاثة عشر بندأ (متغيراً فرعياً) بعد معايرتها(*).
ثانياً: القياس الرقمي للمتغيرات المستقلة
1- عمر الجمعية
ويقصد به عدد السنوات التى مضت منذ إشهار الجمعية وحتى تاريخ إجراء الدراسة الميدانية، وتم قياسه بعدد مطلق ، حيث تراوح مدى عمر الجمعيات بعينة الدراسة بين (1-43) عام، بمتوسط حسابى قدره (28.Cool عام، وانحراف معيارى قدرة(13.81) درجة، واتضح أن (11) جمعية بنسبة 27.5% يتراوح عمرها بين (1-15) عام، وجمعية واحدة بنسبة 2.5% تراوح عمرها بين (16-29) عام، و (28) جمعية بنسبة 70% بلغ عمرها اكثر من ثلاثون عام.
2- عدد المنظمات الحكومية المتعاونة مع الجمعية
تم التعبير عنه بمجموع عدد المنظمات الحكومية والتى تتعاون مع الجمعية فى تقديم خدمات أو مشروعات، وتم قياسه بعدد مطلق ، حيث تراوح مدى عدد المنظمات الحكومية المتعاونة مع الجمعيات بين (صفر-6) جمعيات ، بمتوسط حسابى قدره (3.07) جمعية، وانحراف معيارى قدره (1.57) درجة، واتضح أن (5) جمعيات بنسبة 12.5% لا يوجد تعاون بينها وبين المنظمات الحكومية، وأن (4) جمعيات بنسبة 10% تراوح عدد المنظمات التى تتعاون معها من (1-2) منظمة، وأن (24) جمعية بنسبة 60% بلغ عدد المنظمات الحكومية المتعاونة معها من (3-4) منظمات، فى حين هناك (7) جمعيات بنسبة 17.5% تراوح عدد المنظمات الحكومية التى تتعاون معها من (5-6) جمعيات.
3- عدد المنظمات غير الحكومية المتعاونة مع الجمعية.
تم التعبير عنها بمجموع عدد المنظمات الأهلية التى سبق للجمعية التعاون معها فى تقديم خدمات أو مشروعات، وتم قياسه بعدد مطلق ، حيث تراوح مدى عدد المنظمات الأهلية المتعاونة مع الجمعية بين (صفر –3) جمعيات، بمتوسط حسابى قدره 1.37 جمعية، وانحراف معيارى قدرة (0.95) درجة، واتضح أن (11) جمعية بنسبة 27.5% لا يوجد تعاون بينها وبين المنظمات الأهلية، وأن (5) جمعيات بنسبة 12.5% تتعاون مع منظمة واحدة، وأن (22) جمعية بنسبة 55% بلغ عدد المنظمات المتعاونة معها منظمتان، فى حين هناك جمعيتان بنسبة 5% بلغ عدد المنظمات الأهلية المتعاونة ثلاث منظمات.
4- درجة وضوح الهيكل التنظيمي
تم قياس هذا المتغير من خلال مجموع الإجابات على ثماني عبارات ، ست منها سلبية ، وعبارتان ايجابيتان بحيث يعكس الهيكل التنظيمي الداخلي للجمعية وقد اعطيت العبارات الإيجابية الدرجات التالية: موافق تماماً = (5) وموافق =(4) وسيان، (3)،وغير موافق (2)،وغير موافق تماماً (1). والعكس صحيح، ويعبر متوسط مجموع الدرجات التى يحصل عليها المبحوثين نتيجة الإجابة على جميع العبارات عن اتجاههم ورؤيتهم نحو الهيكل التنظيمي.
وقد تراوح مدى الهيكل التنظيمي للجمعيات ما بين (22-35) درجة بمتوسط حسابى قدره (29.72) درجة، وانحراف معيارى قدره (3.29) درجة.
واتضح أن (7) جمعيات بنسبة 17.5% تراوح هيكلها التنظيمـي بيـن (22-26) درجة ، وأن (22) جمعية بنسبة 55% تراوح هيكلها التنظيمـي بين (27-31) درجة، فى حين هناك (11) جمعية بنسبة 27.5% تراوح هيكلها التنظيمي بين (32-35) درجة.
5- درجة وضوح الأهداف
تم قياس هذا المتغير من خلال مجموع الإجابات على إحدى عشرة عبارة سالبة تعكس مدى وضوح الأهداف بالجمعية، وقد اعطيت الاجابات الدرجات التالية: موافق تماماً (1) وموافق (2) وسيان (3)، وغير موافق (4)، وغير موافق تماماً (5) ويعبر متوسط مجموع الدرجات التى يحصل عليها المبحوثين نتيجة الاجابات على جميع العبارات رؤيتهم نحو مدى وضوح الأهداف بالجمعية.
وقد تراوح مدى درجة وضوح الأهداف بالجمعيات ما بين (21-49) درجة، بمتوسط حسابى قدره (36.17) درجة، وانحراف معيارى قدره (6.25) درجة، واتضح أن هناك (6) جمعيات بنسبة 15% تراوحت درجة وضوح أهدافها بين (21-30) درجة ، وان (25) جمعية بنسبة 62.5% تراوحت درجة وضوح أهدافها بين (31-40) درجة ، فى حين هناك(9)جمعيات بنسبة 22.5% تراوحت درجة وضوح أهدافها بين (41-49) درجة.
6- درجة الاتصال داخل المنظمة
وتم قياس هذا المتغير من خلال مجموع الإجابات على ثماني عبارات خمس منها سلبيه ، وثلاث عبارات ايجابية ، وقد أعطيت العبارات الإيجابية الدرجات التالية، موافق تماماً (5)، وموافق (4) ، وسيان (3)، وغير موافق(2)، وغير موافق تماماً (1) والعكس صحيح، ويعبر متوسط مجموع الدرجات التى يحصل عليها المبحوثين نتيجة الإجابة على جميع العبارات رؤيتهم نحو طبيعة الاتصال داخل المنظمة.
وقد تراوح مدى درجة الاتصال داخل المنظمة بين (20-36) درجة، بمتوسط حسابى قدره (26.47) درجة، وانحراف معيارى قدره (3.30) درجة، واتضح أن (11) جمعية بنسبة 27.5% تراوحت درجة الاتصال فيهـا مـا بين (20-24) درجة، و (24) جمعية بنسبة 60% تراوحت درجة الاتصال فيها ما بين (25-30) درجة فى حين هناك (5) جمعيات بنسبة 12.5% تراوحت درجة الاتصال فيما ما بين (28-33) درجة..
7- درجة التنسيق المنظمي
تم قياس هذا المتغير من خلال مجموع الإجابات على سبع عبارات ، ست منها عبارات سلبية ، وعبارة واحدة إيجابية، وقد أعطيت العبارة الإيجابية الدرجات التالية: موافق تماماً (5) ، وموافق (4)، وسيان (3)،وغير موافق(2)، وغير موافق تماماً (1) والعكس صحيح فى العبارات السلبية، ويعبر متوسط مجموع الدرجات التى يحصل عليها المبحوثين نتيجة الإجابات على جميع العبارات عن اتجاههم نحو طبيعة العمل المشترك والتعاون بين الجمعية وغيرها من المنظمات الأخرى.
وقد تراوح مدى درجة التنسيق المنظمى داخل الجمعية بين (15-33) درجة بمتوسط حسابى قدرة (24.5) درجة، وانحراف معيارى قدره (4.41) درجة واتضح أن (Cool جمعيات بنسبة 20% تراوحت درجة التنسيق المنظمى لها ما بين (15-20) درجة، وأن (22) جمعية بنسبة 55% تراوحت درجة التنسيق المنظمى لها بين (21-27) درجة، فى حين أن هناك (10) جمعيات بنسبة 25% تراوحت درجة التنسيق المنظمى لها ما بين (28-33) درجة.
8- المستوى التدريبي للأعضاء
تم قياس هذا المتغير من خلال مجموع الإجابات على إحدى عشر عبارة، ست منها عبارات سلبية، وخمس عبارات إيجابية، وقد أعطيت العبارات الإيجابية الدرجات التالية، موافق تماماً (5) ، وموافق (4)، وسيان (3)، وغير موافق (2) ، وغير موافق تماماً (1) والعكس صحيح فى الإجابات السلبية، ويعبر متوسط مجموع الدرجات التى يحصل عليها المبحوثين نتيجة الإجابة على جميع العبارات عن رأيهم نحو مستوى التدريب ورفع مستوى الأداء للأفراد بالجمعية، وقد تراوح مستـوى تدريـب أعضاء مجالس إدارة الجمعيات ما بين (34-45) درجة بمتوسط حسابى قدره (40.07) وانحراف معيارى (3.48) درجة، واتضح أن (11) جمعية بنسبة 27.5% تراوح مستوى تدريب اعضاءها ما بين (34-37) درجة، أن (12) جمعية بنسبة 30% تراوحت درجة مستوى تدريب أعضاءها بين (38-41) درجة، فى حين أن هناك (17) جمعية بنسبة 42.5% تراوح مستوى تدريب أعضاءها ما بين (42-45) درجة.
9- درجة التكيف
تم قياس هذا المتغير من خلال مجموع الإجابات على خمس عبارات، اثنتين منهما سلبيتين وثلاث عبارات إيجابية،وقد أعطيت العبارات الإيجابية الدرجات التالية: موافق تماماً (5) ، وموافق (4)، وسيان (3)،وغير موافق (2)، وغير موافق تماماً (1) والعكس صحيح فى العبارات السلبية، ويعبر متوسط مجموع الدرجات التى يحصل عليها المبحوثين نتيجة الإجابات على جميع العبارات رؤيتهم نحو قدرة الجمعية على الاستجابة للمتغيرات الداخلية والخارجية.
وقد تراوح مدى درجة التكيف ما بين (15-22) درجة ، بمتوسط حسابى قدره (18.72) درجة، وانحراف معيارى قدرخ (1.64) درجة.
واتضح أن (10) جمعيات بنسبة 25% تراوحت درجة التكيف لهم ما بين (15-17) درجة، وأن (25) جمعية بنسبة 62.5% تراوحت درجة التكيف لهم ما بين (18-20) درجة ، فى حين أن هناك (5) جمعيات بنسبة 12.5% تراوحت درجة التكيف لهم ما بين (21-22) درجة.
10- مستوى خبرة أعضاء الجمعية
ويعبر عن المدة التى قضاها أعضاء الجمعية فى ممارسة العمل الأهلى، وتم قياسها بعدد مطلق من خلال متوسط مجموع سنوات خبرة الأعضاء فى العمل الأهلى، وقد تراوح مدى مستوى خبرة أعضاء الجمعية ما بين (2-22) درجة، بمتوسط حسابى قدره (8.72) درجة، وانحراف معيارى قدره (4.99) درجة، واتضح أن (24) جمعية بنسبة 60% تراوح عدد السنوات المنقضية فى ممارسة العمل الأهلي لأعضاءها ما بين (2-Cool سنوات ، وأن (10) جمعيات بنسبة 25% تراوح عدد السنوات المنقضية فى ممارسة العمل الأهلى لأعضائها ما بين (9-15) سنة، فى حين أن هناك (6) جمعيات بنسبة 15% تراوح عدد السنوات المنقضية فى ممارسة العمل الأهلى لأعضاءها ما بين (16-22) عام.
11- درجة تدخل الجهات الاشرافية
تم قياس هذا المتغير من خلال مجموع الإجابات على سبع عبارات، أربع عبارات سلبية، وثلاث عبارات إيجابية، وقد أعطيت العبارات الإيجابية الدرجالت التالية: موافق تماماً (5) ، وموافق(4)،وسيان(3)، وغير موافق (2)، وغير موافق تماماً (1) والعكس صحيح فى العبارات السلبية، ويعبر متوسط مجموع الدرجات التى يحصل عليها المبحوثين نتيجة الإجابات على جميع العبارات رؤيتهم نحو مدى تدخل الجهات الإشرافية فى نطاق عمل الجمعية.
وقد تراوح مدى درجة تدخل الجهات الإشرافية فى نطاق عمل الجمعية ما بين (13-35) درجة، بمتوسط حسابى قدره (22-24) درجة، وانحراف معيارى قدرة (4.16) درجة، واتضح أن (Cool جمعيات بنسبة 20% يتراوح درجة تدخل الجهات الإشرافية فى نطاقها ما بين (13-20) درجة. بينمـا هناك (29) جمعية بسنبة 72.5% يتراوح درجة التدخل ما بين
(21-28) درجة، بينما وجد أن هناك (3) جمعيات بنسبة 7.5% يتراوح درجة التدخل ما بين (29-35) درجة.
12- العلاقة بين الأعضاء داخل الجمعية
تم قياس هذا المتغير من خلال مجموع الإجابات على سبعة عبارات، ست منها عبارات سلبية،وعبارة واحدة موجبة، وقد أعطيت العبارة الإيجابية الدرجات التالية: موافق تماماً (5) ، وموافق (4)، وسيان (3)، وغير موافق(2)، وغير موافق تماماً (1) والعكس صحيح فى العبارات السلبية، ويعبر متوسط مجموع الدرجات التى يحصل عليها المبحوثين نتيجة الإجابات على جميع العبارات رؤيتهم نحو طبيعة العلاقة بين الأعضاء داخل الجمعية.
وقد تراوح مدى العلاقة بين الأعضاء داخل الجمعية ما بين (16-35) درجة، بمتوسط حسابى قدره (27.95) درجة، وانحراف معيارى قدرة (3.68) درجة، واتضح أن هناك جمعيتان بنسبة 5% تتراوح درجة العلاقة ما بين الأعضاء داخل الجمعية ما بين (16-22) درجة، وأن (26) جمعية بنسبة 65% يتراوح درجة العلاقة بين الأعضاء ما بين (23-29) درجة،فى حين هناك(12) جمعية بنسبة 30% تتراوح درجة العلاقة ما بين الأعضاء ما بين (30-35) درجة.
13- درجة الرضا الوظيفي
تم قياس هذا المتغير من خلال مجموع الإجابات على تسع عشر عبارة ، اثنتي عشر عبارة موجبة، وسبع عبارات سلبية، وقد أعطيت العبارات الإيجابية الدرجات التالية: موافق تماماً (5) ، وموافق (4)، وسيان (3)، وغير موافق (2) ، وغير موافق تماماً (1) والعكس صحيح فى العبارات السلبية، ويعبر متوسط مجموع الدرجات التى يحصل عليها المبحوثين نتيجة الإجابات على جميع العبارات رؤيتهم نحو رضاهم الوظيفي تجاه عملهم.
وقد تراوح مدى الرضا الوظيفي لأعضاء مجاـلس الإدارة مـا بيــن (63-87) درجة، بمتوسط حسابى قدرة (74.4) درجة، وانحراف معيارى قدره (5.56) درجة، واتضح أن (10) جمعيات بنسبة 25% يتراوح درجة الرضا الوظيفي لأعضاءها ما بين (63-70) درجة، وأن (24) جمعية بنسبة 60% يتراوح درجة الرضا الوظيفي ما بين (71-79) درجة، فى حين هناك (6) جمعيات بنسبة 15% يتراوح درجة الرضا الوظيفي لأعضاءها ما بين(80-87) درجة.



جدول رقم (7) توزيع جمعيات تنمية المجتمع المحلى وفقاً للمتغيرات المنظمية المدروسة
المتغيرات المدى المتوسط الحسابى الانحراف الميعارى الفئات
الأولى الثانية الثالثة الرابعة الإجمالي
عدد % عدد % عدد % عدد % عدد %
1- عمر الجمعية 42 28.8 13.81 11 27.5 1 2.5 28 70 - - 40 100
2- عدد المنظمات الحكومية المتعاونة 6 3.07 1.57 5 12.5 4 10 24 60 7 17.5 40 100
3- عدد المنظمات الأهلية المتعاونة 3 1.37 0.95 11 27.5 5 12.5 22 55 2 5 40 100
4- درجة وضوح الهيكل التنظيمي 13 29.72 3.29 7 17.5 22 55 11 27.5 - - 40 100
5- درجة وضوح الأهداف 28 36.17 6.25 6 15 25 62.5 9 22.5 - - 40 100
6- درجة الاتصال داخل المنظمة 16 26.47 3.30 11 27.5 24 60 5 12.5 - - 40 100
7- درجة التنسيق المنظمى 18 24.5 4.41 8 20 22 55 10 25 - - 40 100
8-المستوى التدريبى للاعضاء 11 40.07 3.48 11 27.5 12 30 17 42.5 - - 40 100
9- درجة التكيف 7 18.72 1.64 10 25 25 62.5 5 12.5 - - 40 100
10- مستوى خبرة الأعضاء 20 8.72 4.99 24 60 10 25 6 15 - - 40 100
11- درجة تدخل الجهات الاشرافية 22 24.22 4.16 8 20 29 72.5 3 7.5 - - 40 100
12- العلاقة بين الأعضاء داخل الجمعية 19 27.95 3.68 2 5 26 65 12 30 - - 40 100
13- الرضا الوظيفي للأعضاء 24 74.4 5.56 10 25 24 60 6 15 - - 40 100
المصدر: عينة الدراسة











<br>
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
الفصل الثامن - القياس الرقمي لمتغيرات الدراسة
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
دكتور / إسماعيل عبد المالك محمد إسماعيل :: كتب ورسائل وأبحاث ومقالات علمية :: رسائل وأبحاث علمية :: دراسة لبعض العوامل المؤثرة على فعالية جمعيات تنمية المجتمع المحلي فى الريف المصري-
انتقل الى: