دكتور / إسماعيل عبد المالك محمد إسماعيل
عزيزى الزائر هذه الرسالة تفيد أنك غير مسجل فى المنتدى وندعو لك بتصفح سعيد فى المنتدى كما نتمنى مشاركتنا بآرائك ومقترحاتك لتطوير المنتدى هذا بالاضافة الى تشريفنا بستجيلك معنا لتكن استفادتك اكبر واكثر عمقا

دكتور / إسماعيل عبد المالك محمد إسماعيل

رسائل وأبحاث ومقالات علمية, شعر وخواطر وقصص قصيرة , مقالات أدبية , جمعية خريجى المعهد العالى للتعاون الزراعى, دكتور اسماعيل عبد المالك
 
الرئيسيةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 ما زال فى القلب وطن

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Dr Esmaiel Abdel Malek
الادارة
الادارة
avatar

عدد المساهمات : 261
تاريخ التسجيل : 22/01/2011

مُساهمةموضوع: ما زال فى القلب وطن   السبت أبريل 30, 2011 8:17 pm


ما زال فى القلب وطن


صادق أنا فيما أكتب، صادق أنا فيما أروى، اكتب وتحت ابطى جرح عظيم، يصعب تحمله، اكتب بنفس اليد التى بزاوية التقائها مع الوطن يسكن الألم، قد يأتيك الألم بين الكلمات، وتلاحظه، بين لخبطة الحروف وتلعثم الصفحات، الجرح يغلى كلما خط القلم حرفا، فسامحنى إذا صادفك حرف صعب عليك قراءته، أغمض عينيك وقتئذ، وتذكر الوطن، واقرأ بقلبك، وإن صعب على البصيرة قراءته، فافتح عينيك وقتئذ، وافتدى الوطن، وإن صعب عليك التفريق بين الأحرف والكلمات، حاول أن تتعلم قراءة الأيام ونبض آلالام الوطن.

انتبه، أنا لست شاب تعيس، يذرف الدمع على ما فات، بينى وبين التعاسة عقد أهم شروطه أن يبتعد كلانا عن طريق الآخر ما وسعه الابتعاد، وها هى قد اقتربت.. الانتخابات، اخرج عن صمتك يا أخى، اصرخ برأيك حتى ترجع الأمجاد، أمجاد سعد، ومصطفى، وفريد، وعرابى، فرأس الحكم الآن مصرى، دى فرصتك.. ده عصرك وعصرى، لاخديوى ولا توفيق..لا انجليزى ولا فرنسى، ولا حتى من الأتراك. اصرخ وقول غنوتك، اصرخ .. خلينا نعدى.. محنتى، ومحنتك، (على صوتك بالغنا، لسه الأغانى ممكنه)، صوتك أمانة، عليها تتحاسب، يوم لا تنفع فيه الندامة، اصرخ واخرج من نار الكسل، لتحرقنى وتحرقك، حاول يكون لصوتك عمل، صوتك وصوتى يقدروا يهزوا الجبل. يقولون الحياة فرصة، وأنا أقول أنها عمل قد يتلاقى مع القدر وبهما ترفع الهمم، وترتقى الامم، فشارك فى ارتقاء امتى وامتك، والنصر من الله قادم لا محالة، فهو جل جلاله القائل للمظلوم " وعزتى وجلالى لأنصرنك ولو بعد حين"، وأنا وأنت، يشعر كلانا بأن الحين قد اقترب، فلا تجعل الآخرين يسرقوا الانتصار، ويبقى كلانا فى انتظار الزوار. كارثة.. لو أنك لا تعلم: من هم الزوار؟.

الألم اشتد، فعذراً، إن طاشت الكلمات، قالوا لنا: لا تترددوا، اخرجوا، صوتوا، وأنا أرجوك أن تتردد.. تردد حتى تستطيع أن تفكر، فكر حتى تحسن الاختيار، فالفرق كبير بين نعيم الجنة، وانتحار النار..ستقرأ الكثير، والسماع سيكون أكثر، احترس من المتاهة بين صفحات الجرائد، وشاشات القنوات: لا تقبل .. لا ترفض.. لا تشرب .. لا تأكل.. لا تمسك قلماً .. لا ..لا.. لا تكتب.. وأنا أقول لك: أكتب: جفف بحار الصمت، لا تقتل الكلمات. كل اللغات تلعثمت، وتدحرجت منها الحروف. اكتب: (قسموا بنا العمل ، احنا الى رحنا، هما الى جم، هما الى شربوا الخمر، احنا غسلنا ألكاس، هما الى قفلوا علينا بالترباس، اكتب: لا تلعنوا حب الوطن، ما زالوا يهبونا الكفن، مش ذنبهم.. هما الى زرعوا العشب، وإحنا قلدنا الغنم).

هيا بنا ندفن: ألمى وألمك، ويتحد: قلمى وقلمك، وتجتمع كل الحروف، وتتحد ضد الكسوف، وكلما زاد الخسوف، أضئنا شمعات الوطن. بالله فاكتب يا قلم: مصر العزيزة لم تزل، وبهية تشدوا للعلم: ما زال فى القلب وطن، ما زال فى القلب وطن....

بقلم/ إسماعيل عبد المالك




<br>
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
Dr Esmaiel Abdel Malek
الادارة
الادارة
avatar

عدد المساهمات : 261
تاريخ التسجيل : 22/01/2011

مُساهمةموضوع: وبقلبى إيمان   السبت فبراير 04, 2012 1:46 pm

[b]بسم الله الرحمن الرحيم
وبقلبــى إيمـــان ( مسرحية شعرية)
واتفقنا
قبل أن يرحل عام
أن يجمعنا لقاء
أن يعترف كلانا
وينتهي طول الشقاء
تواعدنا
قلنا : الاثنين موعدنا
بساعة بعد العاشر يكون مجمعنا
...... وكان اللقاء
... مرحبا:
أضئت الكون بهلالك
ارحت الروح بقدومك
محوت من القلب شجن
بنظرة ود بعيونك
ترى : هل فكرت البارحة في ماهية هذا اللقاء
****
- مر البارحة كيوم عادى . فقط جئت حسب الموعد
- ***
- اذن : البركة ضحلة
- ***
- بركة ماذا ؟
- ***
- بركة أفكارك سيدتي
- ***
- أني القاك كما تهوى
- ***
- أهواك
أهواك واحتاجك زوجه
***
- زوجة
...... زوجة. تطلبنى زوجه
أنك تبدا بالقمة
***
- كونى أفكارى واضحة ابدا بالقمة
.... لا أهوى سلوك دروب ملتويه
***
- ومن قال ان طريق الحب دروب ملتويه ؟
- ***
- صريحة سيدتى انت
... افكارك واضحة
... أخلاقك عاليه
.... من أجل هذا ابدا بالقمة
***
- وأنا ما دورى في هذا البنيان ؟
- ***
- انت القمة
- ***
- وأنت ؟
- ***
- اساس يحملك
- ***
- وأى ضمان ؟
- ***
- الانسان
- ***
- ماذا تعني بقولك انسان ؟
.... أخلاق وتقاليد من ريف منه اتيت ؟
***
- لا.. بل إنسان
- ***
- ماديات حياة تملك ؟
- ***
- لا .. بل انسان
- ***
- اعرف انك شاعر
... هل هذا ضمان لاحبك ؟
***
- لا .. ضمانى الانسان
- ***
- ادرك أنك كاتب قصة
... أظننت أني ساهيم علي وجهي في الطرقات عشقا في المبدع ؟
***
- لا.. بل عشقا في الانسان
- ***
- اخجلني حديثك
... ما املك حتي اعطيك ؟
***
- اريد الانسان
- ***
- يصعب اعطائك ما تطلب
... كوني احفظه لشخص ما
***
- قد اكونه
- ***
- لست مميزة لصفاته
... ولكن لا أظنك هو
***
- أوفارس يمتطي جواد الاحلام ؟
- ***
- تخطيت مرحلة الاوهام
- ***
- مازالت سيدتي صغيرة
- ***
- يعنون قولك عمر سنين
- ***
- لست بعذراء في الحب إذن
- ***
- بل عذارء وربي وربك
- ***
- اصددت الكل عن اللقيا
- ***
- لا املك من أمرى شيئاً
.... كونى أختزن العاطفة
***
- عواطفي مثلك سيدتي
... من عشر سنين مختزنه
... عشرة اعوام هم أحلي مافي عمر الانسان
... قد كنت صغيرا احبوا في عالم يدعون الحب
... أغلقت علي قلبي نوافذه بحثا عنك
... لا ... بل بحثا فيك عن الانسان
***
- اني اسفة
... اني اسفة لا يمكن
... اني اسفة لا يمكن ان اظلم حبك بجوارى
... ابحث حتما ستجدها
... فتاة الحلم المتدارى
... بالله عليك .. بلغها مني سلاما وبه امانة
... ان ترعى قلبا مجروحا وانا السبب
... لا ... لست انا فهو القدر
***
- قدر
... قدر مظلوم سيدتي
... نظلمه لنهرب بالاحلام
... لاغضب ... لا ندم ... لا
... هذا قدرى أن احمل في قلبي حجر صوان
***
- لست بحجرا : لا تظلم قلبا صارحك
... انقذك من يم الاوهام
***
- البحر جميل سيدتي وبه شراعك
- ***
- لا تطمع في أن يبدد برد حياتك أحد الأشرع
... فالبحر كما ترى هائج دوما اخشي الاقلاع
***
- البحر لا يغدر سيدتي بمن يهواه
... والقدر جميل يا دنياى لمن يرضاه
... والمرض دواء حالمتي لمن قل رجاه
***
- دع عنك حديث المرض... الموت...إنا احياء
- ***
- لست مريضا سيدتى ... وان كان هناك فانت دواء
- ***
- لا تعطي النفس طمأنينه فهي مسكن
... بعدها تصرخ من الم يصعب حمله
***
- الفرق كبير حالمتى بينى وبينك
.. الفرق كبير
... اذوب بحرف من كلمة تدعي احبك
... والحرف يتوه وسط حروف تملا قلبك
***
- حجرات القلب ياهذا كلها ملئ
... بفراغ عاصف منتظرا يوم اللقيا
... قد يأتى اليوم
وقد لا يأتي بعد سنين
... لكن ابدا لا يمكن أن يملا حالا
.... ابفراغ املا فراغ
... لا يرضي الرب
***
- لست فراغ سيدتي اني انسان
... يحمل بين الأضلع قلباً وبه دقات
... ما بين الدقة والدقة تخرج كلمات
... بحروف الحب تناديك لدنيا الأحلام.
***
- فلتحلم وحدك يا هذا لم يئن الوقت
... لا نادى طيفا بخيالي قد سكن البعد
***
- البعد قريب يا دنياى وبه كلانا
- ***
- القرب بعيد يا هذا ارحم قلبي
... ولتذهب عن دنياى الان اكره ألمك
... ولتبحث عن كوكب آخر
.. به تجد سلوى حبك
***
- على كل كواكب هذا العالم كتبت ... احبك
... علي كل سنابل قمح الأرض نقشت ... احبك
... علي كل جداول كل الانهر تركت ... احبك
... من أجل هذا سيدتى حفظت العنوان
... وبلهفة قلب تناديك صعب النسيان
***
- اخجلني كلامك يا هذا ليفرح قلبك
... لتضحك شفتاك يا انسان اني ارضاك
... دقات القلب تحاصرني كيف اصدك
... وليجمع بين قلبينا حب اطهر
... حب عذرى لا يقهره لقاء وفراق
... نفسى تحتاجك صدقني ويشهد ربك
... ما اجمل ان تقبل يوما كوني.... اختك
... ما اجمل ان تقبل يوما كوني.... اختك
... ما اجمل ان تقبل يوما كوني ....اختك
... هل تعلم يا هذا ماذا تعني.... اختك
... هل تعلم يا هذا ماذا تعني.... اختك
... هل تعلم يا هذا ماذا تعني.... اختك
***
- اضعت كياني باوهامك
... قلبي لا يقبل احسانك
... لا تقبل نفسي يوما شفقه فهي ابيه
... ان كان الحب أضاع القلب ... فليمت السجان
... ان كان القلب اطاع الوهم ... فلتمحي الاحزان
... ان كان الوهم اضاع العقل ... فقد بقي الانسان
... ان كنت عظيمه فالله اعظم ... وبقلبي ايمان
... ان كنت كبيره فالله أكبر ... وليحيا الانسان
... تمت ...
اسماعيل عبد المالك مح
مد
[/b]




<br>
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
ما زال فى القلب وطن
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
دكتور / إسماعيل عبد المالك محمد إسماعيل :: عن الآدب سالونى-
انتقل الى: