دكتور / إسماعيل عبد المالك محمد إسماعيل
عزيزى الزائر هذه الرسالة تفيد أنك غير مسجل فى المنتدى وندعو لك بتصفح سعيد فى المنتدى كما نتمنى مشاركتنا بآرائك ومقترحاتك لتطوير المنتدى هذا بالاضافة الى تشريفنا بستجيلك معنا لتكن استفادتك اكبر واكثر عمقا

دكتور / إسماعيل عبد المالك محمد إسماعيل

رسائل وأبحاث ومقالات علمية, شعر وخواطر وقصص قصيرة , مقالات أدبية , جمعية خريجى المعهد العالى للتعاون الزراعى, دكتور اسماعيل عبد المالك
 
الرئيسيةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 الباب الثالث - طريقة البحث

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Dr Esmaiel Abdel Malek
الادارة
الادارة
avatar

عدد المساهمات : 261
تاريخ التسجيل : 22/01/2011

مُساهمةموضوع: الباب الثالث - طريقة البحث   السبت فبراير 04, 2012 5:43 pm



الباب الثالث
طريقـة البحـث

- منطقة البحث
- شاملة وعينة البحث
- طريقة جمع البيانات
- المعالجة الكمية للبيانات
- أدوات تحليل البيانات إحصائياً
- الفروض الإحصائية






الباب الثالث
طريقـة البحـث
يتضمن هذا الباب عرضا لطريقة البحث، وما تشمله من وصف لمنطقة البحث، وشاملته، واختيار عينته ، وطريقة جمع البيانات، وتبويبها، ومعالجتها كميا، وأدوات التحليل الإحصائى المستخدمة فى تحليل البيانات، وأخيراً الفروض الإحصائية للبحث، وذلك على النحو التالى:
منطقة البحث:
تم إجراء هذا البحث فى محافظة المنيا فى صعيد مصر (مصر الوسطى) وتقع هذه المحافظة فى الوسط بين شمال وجنوب الوجه القبلى وتتوسط المسافة بين بنى سويف شمالاً وأسيوط جنوباً ويحدها شرقاً محافظة البحر الأحمر وغرباً محافظة الوادى الجديد وعاصمتها مدينة المنيا وتقع فى إقليم شمال الصعيد (المنيا – بنى سويف- الفيوم) ويبلغ طول المحافظة 150 كيلو متراً ومتوسط العرض 18 كيلو متراً ، وتبلغ المساحة الكلية 56 ألفاً و 583 كيلو متراً مربعاً وتضم المحافظة تسعة مراكز إدارية هى من الشمال إلى الجنوب: العدوة، ومغاغة، وبنى مزار، ومطاى، وسمالوط، ومركز المنيا، وأبو قرقاص، وملوى، وديرمواس، وتضم محافظة المنيا 346 قرية، يتبعها 1429 عزبة ونجعاً ، وبلغ عدد سكان المحافظة فى عام 2006 ثلاثة ملايين و 787 ألفاً و 458 نسمة. يمثل سكان الريف 82 % من إجمالى سكان المحافظة ، وتتميز محافظة المنيا بتنوع الإنتاج الزراعى ويساعد على ذلك تنوع التربة والمناخ بالمحافظة، وتقسم المحافظة إلى 59 قطاعاً للإرشاد الزراعى ، بضم كل قطاع فيها عددٌ من القرى، يوجد بكل قرية عدد من المرشدين الزراعيين يرأسهم مشرف إرشادى.


123: tp://www.sakeregypt.7p.com.

شاملة وعينة البحث:
تضم شاملة البحث جميع المرشدين الزراعيين العاملين بالإرشاد الزراعى بالمحافظة، ويوضح الجدول رقم (1) أن شاملة البحث يبلغ عددها 432 مرشداً زراعياً موزعين على 59 قطاعاً إرشادياً تغطى المراكز الإدارية بالمحافظة وعددها تسعة مراكز.
جدول رقم (1): توزيع المرشدين الزراعيين على المراكز الإدارية والقطاعات الإرشادية بمحافظة المنيا.

المصدر : (محافظة المنيا، 103)
وقد تم اختيار عينة البحث من إجمالى عدد المرشدين الزراعيين بالمحافظة
على أساس معادلة "كريج ومورجان"(Kregice, R.V. and Morgan:1970) وهى:
( P-1) P X2+ ( 1- N ) d2 ÷ ( P-1 ) PN X2= S
حيث أن:
S = حجم العينة المطلوب اختيارها.
X2 = قيمة مربع كا2عند درجة حرية 1ومستوى معنوية 0.05 وهو ثابت 3.841
N = حجم الشاملة المطلوب أخذ العينة منها وهو 432 مرشداً.
P = تناسب العينة وهو مقدار ثابت 0.50
d = درجة الدقة وهو مقدار ثابت 0.05
وبتطبيق المعادلة السابقة بلغ حجم عينة البحث203 مبحوثاً من المرشدين الزراعيين بالمحافظة تم زيادتها إلى 250 مرشداً زراعياً، وتم توزيع العينة على مراكز المحافظة التسعة حسب عدد المرشدين الزراعيين بها، كما هو موضح بالجدول رقم (2). وقد تم اختيار أفراد العينة عشوائياً من كل مركز من واقع الكشوف المعدة بأسماء هؤلاء المرشدين، وعند جمع البيانات تم الحصول على 231 استمارة مستوفاة لجميع البيانات وتم استبعاد الاستمارات غير المستوفاة وعددها 19 استمارة، وبذلك أصبح حجم العينة 231 مبحوثاً.




جدول رقم (2) : توزيع عينة البحث من المبحوثين على مراكز المحافظة.

طريقة جمع البيانات:
بعد تحديد أهداف البحث وصياغة فروضه، تم تصميم استمارة استبيان لجمع البيانات، وقد روعى فى الأسئلة والعبارات المكونة لها التعبير الدقيق عن أهداف البحث، وبعد الانتهاء منها، أجرى عليها عملية التحكيم عن طريق أساتذة قسم الإرشاد الزراعى والمجتمع الريفى بكلية الزراعة بالقاهرة، جامعة الأزهر وكذلك بعض الأساتذة فى قسم الإرشاد الزراعى، بكلية الزراعة جامعة المنصورة، وقسم الإرشاد الزراعى، بكلية الزراعة، جامعة الإسكندرية، وقد استخدم لذلك عدد 30 استمارة وزعت على الأساتذة، وبعد انتهاء التحكيم أجرى لها اختبار مبدئى على ثلاثين مرشدا زراعيا موزعين على ثلاثة مراكز إدارية من مراكز محافظة المنيا هى: مركز ديرمواس، ومركز ملوى، ومركز أبو قرقاص، وقد تبين من نتيجة هذا الاختبار التأكد من صلاحية الاستمارة، وأن جميع عباراتها وأسئلتها واضحة ومفهومة ومناسبة لجمع البيانات اللازمة لتحقيق أهداف البحث، وقد اشتملت استمارة الاستبيان فى شكلها النهائى على الأقسام الآتية :
القسم الأول: البيانات الشخصية للمبحوثين:
وشملت سبعة أسئلة طلب من المبحوثين الاستجابة لها على النحو التالى:
1- الســن: مقرباً إلى أقرب سنة.
2- المؤهـل الدراسى: باختيار إحدى الإجابات: مؤهل متوسط، جامعى، دراسات عليا.
3- التخصص الدراسى: باختيار إحدى الإجابات: إرشاد زراعى، عـام، تخصصات أخرى.
5- عدد سنوات العمل فى مجال الإرشاد الزراعى: وتم السؤال عنها بعدد السنوات مقرباً لأقرب سنة.
6- النشـــأة: حيث قسمت النشأة إلى قسمين هما ريفى، حضرى.
7 – عدد الدورات التدريبية التى التحق بها المرشد الزراعى أثناء العمل فى الإرشاد الزراعى: وتم السؤال عنها بتحديد عدد الدورات.
القسم الثانى: رأى المبحوثين فى درجة أدائهم لمهامهم الوظيفية:
تم تحديد استجابات المبحوثين من المرشدين الزراعيين عن رأيهم فى درجة أدائهم لمهامهم الوظيفية المكونة من أربعة عشر مهمة على مقياس مكون من (1-10) وذلك بوضع درجة أمام كل مهمة تعبر عن درجة أدائه لها.
القسم الثالث: رأى المبحوثين من المرشدين الزراعيين فى نوع المناخ التنظيمى الإرشادى وعناصره:
1- نوع المناخ التنظيمى الإرشادى:
للتعرف على نوع المناخ التنظيمى السائد حالياً فى العمل الإرشادى تم عرض أربعة أنواع للمناخ التنظيمى وهى (المفتوح، المغلق، الإدارة الذاتية، الموجه)، وطلب من المبحوث اختيار أى من هذه الأنواع هو السائد حالياً فى العمل الإرشادى.
2 – نوع النمط القيادى فى العمل الإرشادى:
للتعرف على نوع النمط القيادى السائد حالياً فى العمل الإرشادى تم عرض أربعة أنماط قيادية وهى (الديكتاتورى، الفوضوى، الديمقراطى، الأتوقراطى) وطلب من المبحوث اختيار أى من هذه الأنماط هو السائد حالياً فى العمل الإرشادى.
3- نوع الاتصال فى العمل الإرشادى:
للتعرف على نوع الاتصال السائد حالياً فى العمل الإرشادى تم عرض ثلاثة أنواع للاتصال وهى : النازل، والصاعد، والأفقى، وطلب من المبحوث اختيار أى من هذه الأنواع هو السائد حالياً فى العمل الإرشادى.
4- جودة التدريب أثناء الخدمة فى العمل الإرشادى:
تم تحديد استجابات المبحوثين من المرشدين الزراعيين عن رأيهم فى مستوى جودة التدريب أثناء الخدمة، وذلك بسؤال المبحوث لتحديد استجابته عن تسع عبارات على مقياس مكون من (1-10) وذلك بوضع درجة أمام كل عبارة تعبر عن رأيه فى جودة التدريب أثناء الخدمة.
5- علاقات العمل الإنسانية الطيبة فى العمل الإرشادى:
تم تحديد استجابات المبحوثين من المرشدين الزراعيين عن رأيهم فى مدى توفر علاقات العمل الإنسانية الطيبة فى العمل الإرشادى، وذلك بسؤال المبحوث لتحديد استجابته عن تسع عبارات على مقياس مكون من (1-10) وذلك بوضع درجة أمام كل عبارة تعبر عن رأيه فى مدى توفر علاقات العمل الإنسانية الطيبة فى العمل الإرشادى.
6- نظام الحوافز فى العمل الإرشادى:
للتعرف على نظام الحوافز السائد حالياً فى العمل الإرشادى تم عرض ثلاثة نظم للحوافز وهى الحوافز المادية المباشرة، والحوافز المادية غير المباشرة، والحوافز المعنوية، وطلب من المبحوث اختيار أى من هذه النظم هو السائد حالياً فى العمل الإرشادى.
القسم الرابع: رأى المبحوثين من المرشدين الزراعيين فى درجة إسهام المناخ التنظيمى الإرشادى وعناصره فى أدائهم لمهامهم الوظيفية:
أولا : درجة إسهام المناخ التنظيمى فى أداء المرشدين الزراعيين لمهامهم الوظيفية:
1 – الطريقة المباشرة: حيث تم تحديد استجابات المبحوثين عن رأيهم فى درجة إسهام المناخ التنظيمى الإرشادى فى أدائهم لمهامهم الوظيفية، وذلك بسؤال المبحوث عن أربعة عشر مهمة وذلك على ميزان تقدير مكون من عشر درجـات، بحيث يعطى المبحوث درجـة من (1 – 10) تعبر عن رأيه فى درجة إسهام المناخ التنظيمى الإرشادى فى أداءه لكل مهمة من مهامه الوظيفية.
2 – الطريقة غير المباشرة: حيث تم حساب درجة إسهام المناخ التنظيمى لكل مبحوث، وذلك بحساب الدرجة المتوسطة لمجموع إسهامات عناصر المناخ التنظيمى، حيث تعبر هذه الدرجة المتوسطة عن درجة إسهام المناخ التنظيمى فى أداء المبحوث لمهامه الوظيفية.
ثانياً : عناصر المناخ التنظيمى:
1- القيادة: حيث تم تحديد استجابات المبحوثين عن رأيهم فى درجة إسهام القيادة فى العمل الإرشادى فى أدائهم لمهامهم الوظيفية، وذلك بسؤال المبحوث عن أربعة عشر مهمة وذلك على ميزان تقدير مكون من عشر درجات، بحيث يعطى المبحوث درجة من (1 – 10) تعبر عن رأيه فى درجة إسهام القيادة فى العمل الإرشادى فى أدائه لكل مهمة من مهامه الوظيفية.
2- الاتصال: حيث تم تحديد استجابات المبحوثين عن رأيهم فى درجة إسهام الاتصال فى العمل الإرشادى فى أدائهم لمهامهم الوظيفية، وذلك بسؤال المبحوث عن أربعة عشر مهمة وذلك على ميزان تقدير مكون من عشر درجات، بحيث يعطى المبحوث درجة من (1 – 10) تعبر عن رأيه فى درجة إسهام الاتصال فى العمل الإرشادى فى أدائه لكل مهمة من مهامه الوظيفية.
3- التدريب أثناء الخدمة: حيث تم تحديد استجابات المبحوثين عن رأيهم فى درجة إسهام التدريب أثناء الخدمة فى العمل الإرشادى فى أدائهم لمهامهم الوظيفية، وذلك بسؤال المبحوث عن أربعة عشر مهمة وذلك على ميزان تقدير مكون من عشر درجات، بحيث يعطى المبحوث درجة من (1 – 10) تعبر عن رأيه فى درجة إسهام التدريب أثناء الخدمة فى العمل الإرشادى فى أدائه لكل مهمة من مهامه الوظيفية.
4 – علاقات العمل الإنسانية الطيبة: حيث تم تحديد استجابات المبحوثين عن رأيهم فى درجة إسهام علاقات العمل الإنسانية الطيبة الحالية فى العمل الإرشادى فى أدائهم لمهامهم الوظيفية، وذلك بسؤال المبحوث عن أربعة عشر مهمة وذلك على ميزان تقدير مكون من عشر درجات، بحيث يعطى المبحوث درجة من (1 – 10) تعبر عن رأيه فى درجة إسهام علاقات العمل الإنسانية الطيبة الحالية فى العمل الإرشادى فى أدائه لكل مهمة من مهامه الوظيفية.
5 – الحوافز: حيث تم تحديد استجابات المبحوثين عن رأيهم فى درجة إسهام الحوافز فى العمل الإرشادى فى أدائهم لمهامهم الوظيفية، وذلك بسؤال المبحوث عن أربعة عشر مهمة وذلك على ميزان تقدير مكون من عشر درجات، بحيث يعطى المبحوث درجة من (1 – 10) تعبر عن رأيه فى درجة إسهام الحوافز فى العمل الإرشادى فى أدائه لكل مهمة من مهامه الوظيفية.
القسم الخامس: مستوى رضا المبحوثين من المرشدين الزراعيين عن المناخ التنظيمى الإرشادى وبعض عناصره وهى: القيادة، والاتصال، والحوافز:
1 - المناخ التنظيمى: حيث تم تحديد استجابات المبحوثين عن رضاهم عن المناخ التنظيمى الإرشادى من خلال سؤال المبحوث عن رأيه فى مستوى رضاه عن المناخ التنظيمى الحالى السائد فى العمل الإرشادى على مقياس مكون من خمس فئات هى: راضٍ جداً، وراضٍ، وسيان، وغير راضٍ، وغير راضٍ جداً.
2 - القيادة: حيث تم تحديد استجابات المبحوثين عن رضاهم عن القيادة فى العمل الإرشادى من خلال سؤال المبحوث عن رأيه فى مستوى رضاه عن القيادة فى العمل الإرشادى على مقياس مكون من خمس فئات هى: راضٍ جداً، وراضٍ، وسيان، وغير راضٍ، وغير راضٍ جداً.
3 - الاتصال: حيث تم تحديد استجابات المبحوثين عن رضاهم عن الاتصال فى العمل الإرشادى من خلال سؤال المبحوث عن رأيه فى مستوى رضاه عن الاتصال السائد فى العمل الإرشادى على مقياس مكون من خمس فئات هى: راضٍ جداً، وراضٍ، وسيان، وغير راضٍ، وغير راضٍ جداً.
4 - الحوافز: حيث تم تحديد استجابات المبحوثين عن رضاهم عن الحوافز فى العمل الإرشادى من خلال سؤال المبحوث عن رأيه فى مستوى رضاه عن الحوافز فى العمل الإرشادى على مقياس مكون من خمس فئات هى: راضٍ جداً، وراضٍ، وسيان، وغير راضٍ، وغير راضٍ جداً.
هذا وقد تم جمع بيانات البحث خلال شهرى سبتمبر وأكتوبر من عام 2009، عن طريق المقابلة الشخصية للباحث مع المبحوثين من المرشدين الزراعيين أفراد عينة البحث.
المعالجة الكمية للبيانات:
بعد الانتهاء من جمع البيانات تم تفريغها ومعالجة بعضها كمياً على النحو التالى:
أولاً: البيانات الشخصية وهى:
1- السن: تراوح المدى الفعلى لسن للمبحوثين ما بين 28 و 59 سنة، وقد تم توزيع المبحوثين من المرشدين الزراعيين وفقاً لسنهم إلى ثلاث فئات هى: (28 – 37 )، (38 - 47)، (48 -59).
2- عدد سنوات العمل فى الإرشاد الزراعى: تراوح المدى الفعلى لمدة خدمة المبحوثين من المرشدين الزراعيين فى العمل الزراعى ما بين سنة و33 سنة ، وتم توزيع المبحوثين من المرشدين الزراعيين وفقاً لمدة الخدمة فى العمل الإرشادى إلى ثلاث فئات هى: (1 – 10)، (11 – 20)، (21 -33).
3 - نوع المؤهل الدراسى: وقد تم توزيع المبحوثين من المرشدين الزراعيين وفقا للمؤهل الدراسى إلى: متوسط، وجامعى، وفوق الجامعى.
4 - نوع التخصص الدراسى: تم توزيع المبحوثين من المرشدين الزراعيين حسب تخصصاتهم إلى:إرشاد زراعى، وشعبة عامه، وتخصصات أخرى.
5 - النشأة الاجتماعية: وقد تم توزيع المبحوثين من المرشدين الزراعيين وفقا لنشأتهم الاجتماعية إلى: ريفى، حضرى.
6 - عدد الدورات التدريبية التى انتظم فيها المبحوثين: تراوح عدد الدورات التدريبية التى انتظم بها المبحوثين من المرشدين الزراعيين ما بين 1 – 50 دورة، قد تم تقسيمهم إلى ثلاث فئات هى:(1 – 16)، (17 – 33)، (34 -50).
ثانياً: تحديد رأى المبحوثين من المرشدين الزراعيين فى مستوى أدائهم لمهامهم الوظيفية:
تراوح المدى الفعلى لرأى المبحوثين من المرشدين الزراعيين فى مستوى أدائهم لمهامهم الوظيفية بين 16 و 128 درجة، قسم إلى ثلاث فئات هى: مستوى منخفض(16 – 53)، مستوى متوسط( 54 – 91)، مستوى مرتفع(92 -128).
ثالثاً: تحديد رأى المرشدين المبحوثين فى مستوى إسهام المناخ التنظيمى الإرشادى وعناصره فى أدائهم لمهامهم الوظيفية:
أولا: المناخ التنظيمى الإرشادى:
1 – الطريقة المباشرة: تراوح المدى الفعلى لرأى المبحوثين من المرشدين الزراعيين فى مستوى إسهام المناخ التنظيمى الإرشادى فى قيامهم بمهامهم الوظيفية بين 15 و 135 درجة ، قسمت إلى ثلاث فئات هى: مستوى منخفض(15 – 55)، مستوى متوسط(56 – 96)، مستوى مرتفع(97 -135).
2 – الطريقة غير المباشرة: تراوح المدى الفعلى لرأى المبحوثين من المرشدين الزراعيين فى مستوى إسهام المناخ التنظيمى الإرشادى فى قيامهم بمهامهم الوظيفية بين 23 و 129 درجة ، قسمت إلى ثلاث فئات هى: مستوى منخفض(23 – 58)، مستوى متوسط(59 – 94)، مستوى مرتفع(95 -129).
ثانياً : عناصر المناخ التنظيمى الإرشادى:
2 – القيادة: تراوح المدى الفعلى لرأى المبحوثين من المرشدين الزراعيين فى درجة إسهام القيادة فى العمل الإرشادى فى قيامهم بمهامهم الوظيفية بين 16 و 138 درجة، قسمت إلى ثلاث فئات هى: مستوى منخفض(16 – 56)، مستوى متوسط( 57 – 97)، مستوى مرتفع(98 -138).
3- الاتصال: تراوح المدى الفعلى لرأى المبحوثين من المرشدين الزراعيين فى درجة إسهام الاتصال فى العمل الإرشادى فى قيامهم بمهامهم الوظيفية بين 14 و 138 درجة ، قسمت إلى ثلاث فئات هى: مستوى منخفض(14 – 55)، مستوى متوسط(56 – 97)، مستوى مرتفع(98 -138).
4- التدريب أثناء الخدمة: تراوح المدى الفعلى لرأى المبحوثين من المرشدين الزراعيين فى درجة إسهام التدريب الحالى أثناء الخدمة فى العمل الإرشادى فى قيامهم بمهامهم الوظيفية بين 18،122 درجة، قسمت إلى ثلاث فئات هى: مستوى منخفض(18 – 52)، مستوى متوسط(53 – 87)، مستوى مرتفع(88 -122).
5 - علاقات العمل الإنسانية الطيبة: تراوح المدى الفعلى لرأى المبحوثين من المرشدين الزراعيين فى درجة إسهام علاقات العمل الإنسانية الطيبة الحالية فى العمل الإرشادى فى قيامهم بمهامهم الوظيفية بين 19 و 134 درجة ، قسمت إلى ثلاث فئات هى: مستوى منخفض(19 – 57)، مستوى متوسط( 58 – 96)، مستوى مرتفع(97 -134).
6 - الحوافز: تراوح المدى الفعلى لرأى المبحوثين من المرشدين الزراعيين فى درجة إسهام الحوافز فى العمل الإرشادى فى قيامهم بمهامهم الوظيفية بين 19 و 126 درجة ، قسمت إلى ثلاث فئات هى: مستوى منخفض(19 – 54)، مستوى متوسط(55 – 90)، مستوى مرتفع(91 -126).
أدوات تحليل البيانات إحصائياً:
تم استخدام عدد من الأدوات الإحصائية فى عرض ووصف وتحليل البيانات وهى:
جداول الحصر العددى، والنسب المئوية، والمتوسط الحسابى، والانحراف المعيارى، ومعامل الاختلاف، لوصف عينة الدراسة من المبحوثين من المرشدين الزراعيين.
كما أستخدم معامل الارتباط البسيط لاختبار معنوية العلاقة بين رأى المبحوثين من المرشدين الزراعيين فى درجة إسهام المناخ التنظيمى الإرشادى عناصره وهى: القيادة، والاتصال، والتدريب أثناء الخدمة، وعلاقات العمل الإنسانية الطيبة، والحوافز، وبين درجة أدائهم لمهامهم الوظيفية.
كما أستخدم معامل الارتباط البسيط أيضا لاختبار معنوية العلاقة بين درجة أداء المبحوثين من المرشدين الزراعيين لمهامهم الوظيفية، وبعض المتغيرات الشخصية المدروسة وهى: السن، وعدد سنوات العمل فى مجال الإرشاد الزراعى، والدورات التدريبية التى حصلوا عليها.
واستخدم الانحدار البسيط لحساب الإسهام النسبى للمناخ التنظيمى، فى أداء المبحوثين من المرشدين الزراعيين لمهامهم الوظيفية.
واستخدم الانحدار المتعدد لحساب الإسهام النسبى لعناصر المناخ التنظيمى وهى: القيادة، والاتصال، والتدريب أثناء الخدمة، وعلاقات العمل الإنسانية الطيبة، والحوافز، فى أداء المبحوثين من المرشدين الزراعيين لمهامهم الوظيفية.
واستخدم الانحدار المتعدد لحساب الإسهام النسبى للقيادة، والاتصال، والتدريب أثناء الخدمة، وعلاقات العمل الإنسانية الطيبة، والحوافز، فى درجة إسهام المناخ التنظيمى فى أداء المبحوثين من المرشدين الزراعيين لمهامهم الوظيفية.
واستخدم تحليل التباين احادى الاتجاه "ف" لاختبار الفروق المعنوية بين اسهامات عناصر المناخ التنظيمى وهى: القيادة، والاتصال، والتدريب أثناء الخدمة، وعلاقات العمل الإنسانية الطيبةف، والحوافز، فى أداء المرشدين الزراعيين لمهامهم الوظيفية.
وأستخدم مربع كاى لاختبار معنوية العلاقة بين رأى المبحوثين من المرشدين الزراعيين فى مستوى أدائهم لمهامهم الوظيفية، وبعض المتغيرات الشخصية الوصفية المدروسة وهى: نوع المؤهل الدراسى، ونوع التخصص الدراسى، والنشأة.
وأستخدم مربع كاى لاختبار معنوية العلاقة بين رأى المبحوثين من المرشدين الزراعيين فى مستوى إسهام المناخ التنظيمى الإرشادى عناصره وهى: القيادة، والاتصال، والتدريب أثناء الخدمة، وعلاقات العمل الإنسانية الطيبة، و الحوافز، وبين كل من نوع المناخ التنظيمى ، ونوع كل من عناصره السابقة.
كما تم استخدام مربع كاى لاختبار معنوية العلاقة بين مستوى رضا المبحوثين من المرشدين الزراعيين عن المناخ التنظيمى الإرشادى وبعض عناصره وهى: القيادة، والاتصال، والحوافز، وبين رأيهم فى مستوى أدائهم لمهامهم الوظيفية، ومستوى الإسهام فى أدائهم لتلك المهام.



الفروض الإحصائية:
1. لا توجد علاقة معنوية بين رأى المبحوثين من المرشدين الزراعيين فى درجة إسهام المناخ التنظيمى الإرشادى فى أدائهم لمهامهم الوظيفية، ودرجة أدائهم لتلك المهام.
2. لا توجد علاقة معنوية بين مستوى رضا المبحوثين من المرشدين الزراعيين عن المناخ التنظيمى الإرشادى وبين رأيهم فى مستوى أدائهم لمهامهم الوظيفية.
3. لا توجد علاقة معنوية بين مستوى رضا المبحوثين من المرشدين الزراعيين عن المناخ التنظيمى الإرشادى وبين رأيهم فى مستوى إسهام المناخ التنظيمى فى أدائهم لمهامهم الوظيفية.
4. لا توجد علاقة معنوية بين نوع المناخ التنظيمى الإرشادى وبين رأى المبحوثين من المرشدين الزراعيين فى مستوى أدائهم لمهامهم الوظيفية.
5. لا توجد علاقة معنوية بين نوع المناخ التنظيمى الإرشادى وبين رأى المبحوثين من المرشدين الزراعيين فى مستوى إسهام المناخ التنظيمى فى أداء لمهامهم الوظيفية.
6. لا توجد علاقة معنوية بين رأى المبحوثين من المرشدين الزراعيين فى درجة إسهام القيادة فى العمل الإرشادى فى أدائهم لمهامهم الوظيفية، ودرجة أدائهم لتلك المهام.
7. لا توجد علاقة معنوية بين مستوى رضا المبحوثين من المرشدين الزراعيين عن القيادة فى العمل الإرشادى وبين رأيهم فى مستوى أدائهم لمهامهم الوظيفية.
8. لا توجد علاقة معنوية بين مستوى رضا المبحوثين من المرشدين الزراعيين عن القيادة فى العمل الإرشادى وبين رأيهم فى مستوى إسهام القيادة فى أدائهم لمهامهم الوظيفية.
9. لا توجد علاقة معنوية بين نوع النمط القيادى فى العمل الإرشادى وبين رأى المبحوثين من المرشدين الزراعيين فى مستوى أدائهم لمهامهم الوظيفية.
10. لا توجد علاقة معنوية بين نوع النمط القيادى فى العمل الإرشادى وبين رأى المبحوثين من المرشدين الزراعيين فى مستوى إسهام القيادة فى أدائهم لمهامهم الوظيفية.
11. لا توجد علاقة معنوية بين رأى المبحوثين من المرشدين الزراعيين فى درجة إسهام الاتصال فى العمل الإرشادى فى أدائهم لمهامهم الوظيفية، ودرجة أدائهم لتلك المهام.
12. لا توجد علاقة معنوية بين مستوى رضا المبحوثين من المرشدين الزراعيين عن الاتصال فى العمل الإرشادى وبين رأيهم فى مستوى أدائهم لمهامهم الوظيفية.
13. لا توجد علاقة معنوية بين مستوى رضا المبحوثين من المرشدين الزراعيين عن الاتصال فى العمل الإرشادى وبين رأيهم فى مستوى إسهام الاتصال فى أدائهم لمهامهم الوظيفية.
14. لا توجد علاقة معنوية بين نوع الاتصال فى العمل الإرشادى وبين رأى المبحوثين من المرشدين الزراعيين فى مستوى أدائهم لمهامهم الوظيفية.
15. لا توجد علاقة معنوية بين نوع الاتصال فى العمل الإرشادى وبين رأى المبحوثين من المرشدين الزراعيين فى مستوى إسهام الاتصال فى أدائهم لمهامهم الوظيفية.
16. لا توجد علاقة معنوية بين رأى المبحوثين من المرشدين الزراعيين فى درجة إسهام التدريب أثناء الخدمة فى أدائهم لمهامهم الوظيفية، ودرجة أدائهم لتلك المهام.
17. لا توجد علاقة معنوية بين رأى المبحوثين من المرشدين الزراعيين فى مستوى جودة التدريب أثناء الخدمة ومستوى أدائهم لمهامهم الوظيفية.
18. لا توجد علاقة معنوية بين رأى المبحوثين من المرشدين الزراعيين فى مستوى جودة التدريب أثناء الخدمة فى العمل الإرشادى ورأيهم فى مستوى إسهام التدريب أثناء الخدمة فى أدائهم لمهامهم الوظيفية.
19. لا توجد علاقة معنوية بين رأى المبحوثين من المرشدين الزراعيين فى درجة إسهام علاقات العمل الإنسانية الطيبة فى العمل الإرشادى فى أدائهم لمهامهم الوظيفية، ودرجة أدائهم لتلك المهام.
20. لا توجد علاقة معنوية بين رأى المبحوثين من المرشدين الزراعيين فى مستوى توافر علاقات العمل الإنسانية الطيبة فى العمل الإرشادى، ورأيهم فى مستوى أدائهم لمهامهم الوظيفية.
21. لا توجد علاقة معنوية بين مستوى توافر علاقات العمل الإنسانية الطيبة فى العمل الإرشادى، ومستوى إسهام علاقات العمل الإنسانية الطيبة فى أداء المبحوثين من المرشدين الزراعيين لمهامهم الوظيفية.
22. لا توجد علاقة معنوية بين رأى المبحوثين من المرشدين الزراعيين فى درجة إسهام الحوافز فى العمل الإرشادى فى أدائهم لمهامهم الوظيفية، ودرجة أدائهم لتلك المهام.
23. لا توجد علاقة معنوية بين مستوى رضا المبحوثين من المرشدين الزراعيين عن الحوافز فى العمل الإرشادى وبين رأيهم فى مستوى أدائهم لمهامهم الوظيفية.
24. لا توجد علاقة معنوية بين مستوى رضا المبحوثين من المرشدين الزراعيين عن الحوافز فى العمل الإرشادى وبين رأيهم فى مستوى إسهام الحوافز فى أدائهم لمهامهم الوظيفية.
25. لا توجد علاقة معنوية بين رأى المبحوثين من المرشدين الزراعيين فى نظم الحوافز فى العمل الإرشادى، وبين رأيهم فى مستوى أدائهم لمهامهم الوظيفية.
26. لا توجد علاقة معنوية بين نظام الحوافز الحالى فى العمل الإرشادى وبين رأى المبحوثين من المرشدين الزراعيين فى مستوى إسهام الحوافز فى أدائهم لمهامهم الوظيفية.
27. لا توجد فروق معنوية بين إسهامات عناصر المناخ التنظيمى الإرشادى وهى: القيادة، والاتصال، والتدريب أثناء الخدمة، وعلاقات العمل الإنسانية الطيبة، والحوافز، فى درجة أداء المبحوثين من المرشدين الزراعيين لمهامهم الوظيفية.
28. لا تسهم عناصر المناخ التنظيمى وهى: القيادة، والاتصال، والتدريب أثناء الخدمة، وعلاقات العمل الإنسانية الطيبة، والحوافز، فى تفسير التباين الكلى فى أداء المرشدين الزراعيين لمهامهم الوظيفية.
29. لا تسهم عناصر المناخ التنظيمى وهى: القيادة، والاتصال، والتدريب أثناء الخدمة، وعلاقات العمل الإنسانية الطيبة، والحوافز، فى تفسير التباين الكلى فى إسهام المناخ التنظيمى فى أداء المرشدين الزراعيين لمهامهم الوظيفية.
30. لا يسهم المناخ التنظيمى فى تفسير التباين الكلى فى أداء المرشدين المبحوثين لمهامهم الوظيفية.
31. لا توجد علاقة معنوية بين السن، وعدد سنوات العمل فى الإرشاد الزراعى، وعدد الدورات التدريبية التى حصل عليها المرشدون الزراعيون المبحوثون، وبين درجة أدائهم لمهامهم الوظيفية.
32. لا توجد علاقة معنوية بين نوع المؤهل الدراسى، ونوع التخصص الدراسى، ونشأة المبحوثين من المرشدين الزراعيين، وبين رأيهم فى مستوى أدائهم لمهامهم الوظيفية.
33. لا توجد علاقة معنوية بين السن، وعدد سنوات العمل فى الإرشاد الزراعى، وعدد الدورات التدريبية التى حصل عليها المرشدون الزراعيون المبحوثون، وبين درجة إسهام المناخ التنظيمى الإرشادى فى أدائهم لمهامهم الوظيفية.
34. لا توجد علاقة معنوية بين نوع المؤهل الدراسى، ونوع التخصص الدراسى، ونشأة المبحوثين من المرشدين الزراعيين وبين رأيهم فى مستوى إسهام المناخ التنظيمى الإرشادى فى أدائهم لمهامهم الوظيفية.





<br>
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
الباب الثالث - طريقة البحث
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
دكتور / إسماعيل عبد المالك محمد إسماعيل :: كتب ورسائل وأبحاث ومقالات علمية :: رسائل وأبحاث علمية :: المناخ التنظيمى وعلاقته بأداء المرشدين الزراعيين لمهامهم الوظيفية بمحافظة المنيا-
انتقل الى: